فاز اربعة اعضاء هيئة تدريس من جامعة النجاح الوطنية، بجائزة الإنتاج البحثي لعام 2014، والتي تعتبر احد الأدوات المهمة لتشجيع البحث العلمي، حيث فاز باحثان من قسم الكيمياء في كلية العلوم، وهما الاستاذ الدكتور اسماعيل وراد، والدكتورة شحدة جودة، في حين فاز باحثان من كلية الطب وعلوم الصحة، وهما الاستاذ الدكتور وليد صويح، والدكتور سائد زيود.

وقال الاستاذ الدكتور ماهر النتشة القائم بأعمال رئيس الجامعة: "إن الجامعة لديها قادة ونخب في الرأي والإنتاج والمعرفة العلمية"، وأضاف أن الجامعة لديها رؤية مستقبلية لتطوير البحث العلمي والنهوض به مشيرا في هذا الصدد إلى أن التصنيف العالمي للجامعات يعتمد على الإنتاج العلمي الذي يشمل البحوث.

وأكد الأستاذ الدكتور النتشة أن تكريم الباحثين المتميزين والمبدعين هو رسالة للعالم للاطلاع على مسيرة قطاع التعليم العالي والبحث العلمي في فلسطين، والذي يشهد تطورا ملموسا وأداءً متميزاً على كافة الأصعد المحلية والإقليمية والدولية.

وقدم الأستاذ الدكتور النتشة تهنئته للفائزين بهذه الجائزة من الباحثين  من أعضاء هيئة التدريس،حيث إن الجامعة تدرك أهمية تكريم وتحفيز المتميزين  وتحقيقا للمبادرات النوعية على المستوى البحثي للارتقاء بمسيرة الجامعة، وأثنى  الاستاذ الدكتور النتشة على الجهود التي بذلها الباحثون في الجامعة، مؤكداً أن هذه الجائزة تشكل حافزاً مهماً لجميع اعضاء الاسرة الجامعية .

وكانت قد شكلت لجنة لاختيار الباحثين الفائزين بالمكافئة مكونة من أ.د وليد صويلح، عميد البحث العلمي، و الدكتور محمد العمله، نائب الرئيس للشؤون الأكاديميه، و الدكتور صبري ناصر،عميد كلية العلوم، وعضوية كل من د. عبدالرحيم أبو صفا والدكتور سائد زيود.

واشار أ.د صويلح أن اللجنة نظرت في الترشيحات التي قدمت من كليات الجامعة ومراكزها العلمية لاختيار الباحثين المتميزين ضمن أسس اقرتها ادارة الجامعة، وأضاف أ.د صويلح أن جائزة الأنتاج البحثي تخضع لمجموعة من الأوزان تتعلق بالإنجازات البحثية المنجزة خلال العام الميلادي السابق من ترشحه، كأن ينشر الباحث على الأقل خمسة ابحاث، ثلاثة أبحاث على الأقل منشورة في مجلات ISI  ومعامل التأثير لها اكثر من واحد، بالإضافة لأن يكون الباحث مؤلفا رئيسيا في ثلاثة ابحاث على الأقل.


عدد القراءات: 81