أعلنت جامعة النجاح الوطنيه فوز (30) عضو هيئة تدريس من الجامعه بجائزة مكافآت التميز البحثي وجودة النشر لعام 2014. وهذه الجائزة تعتبر أحد الأدوات المهمة لتشجيع البحث العلمي الذي يعتبر من وظائف الجامعة الأساسية ويقع في سلم اولوياتها لما له من اهمية بالغة في دفع عجلة البناء والتنمية والتطور في المجتمع الفلسطيني.

 وجامعة النجاح الوطنية تحرص دائما على تصحيح المفهوم التقليدي للمؤسسات التعليمية الذي كان منحصرا في الوظيفة التعليمية فقط حيث نقلته إلى دائرة العالمية المتمثل في تطوير البحث العلمي و صناعة المعرفة  والتي تعتبر من أقوى العوامل التي ساعدت الجامعة على تحقيق إنجازات نوعية ملموسة مما جعلها جامعة الوطن حيث تحتل المرتبة الأولى في التقييمات العالمية على مستوى الوطن ومراتب متقدمة على صعيد الوطن العربي والعالم.

  وقدم الأستاذ الدكتور ماهر النتشة القائم باعمال رئيس الجامعة تهنئته للفائزين بهذه الجائزة من الباحثين والباحثات من أعضاء هيئة التدريس، مشيراً إلى أن هذه الجائزة تأتي في إطار تشجيع وتحفيز مسيرة البحث العلمي في الجامعة ، وتعزيز الإبداع والتميز لتحقيق رسالة الجامعة ، وتشجيع التنافس الإيجابي بين أعضاء هيئة التدريس ، وتنمية روح المبادرة التي تسهم في تنمية وتطوير عملية البحث العلمي في الجامعة .

وبناء على نتائج المكافئة فقد إحتلت كلية العلوم المرتبة الاولى من حيث عدد أعضاء هيئة التدريس الفائزين بالجائزة والذي بلغ عددهم (16) باحثا، في حين حلت كلية الطب وعلوم الصحة في المرتبة الثانية بفوز (8) باحثين بالجائزه، فيما حازت كلية الهندسة المرتبة الثالثة بفوز 4 باحثين، وفي المرتبة الرابعة فازت كلية الزراعة والطب البيطري بفائز واحد.

اسماء الفائزين:د. شحدة جودة، أ.د. حكمت هلال، د. محمد النوري، أ.د. اسماعيل وراد، د. عاهـــد الزيــــود، د. صبحــي صالــح، د. أياد سعد الدين، د. أشرف صوافطة، د. ابراهيم أبو شقير، د. محمد السبوع، د. أحمد أبو عبيد، د. كامــل عــدوان، د. ناصــر جــرار، د. عـوني أبو حجلـة، د. غالب عدوان، د. محمــد سليمــان، من كلية العلوم و د. سائد الزيود، د. سمــاح الجابــي، أ. د. وليد صويلح، د. أنسام صوالحة، د. إياد العلي، د. حسن النيص، د. إيثار بشتاوي، د. أدهم أبو طه، د. سليمان خليل من كلية الطب وعلوم الصحه و د. حسن صوالحة، د. عبد الحليم خضر، د. أيهم جعرون، د. محمد السيد من كلية الهندسه وتكنولوجيا المعلومات، و الدكتور منقذ إشتيه من كلية الزراعه والطب البيطري. 

 وقال الاستاذ الدكتور ماهر النتشه القائم بأعمال رئيس الجامعه، أن حجم البحوث العلمية المنشورة دوليا لأعضاء هيئة التدريس  تزيد عاما بعد عام مع زيادة عدد الباحثين وتطور نوعية البحوث، مشيرا إلى اتباع الجامعة مجموعة من السياسات التي تستهدف دعم البحوث العلمية في الجامعة وتحفيز الباحثين على نشر بحوثهم. فيما هنأ أ.د النتشه الباحثين المتميزين والمتميزات, مشيراً إلى أن الجامعة تركز حالياً على الارتباط بين جودة المخرجات في البحث العلمي , والنشر النوعي ، معبراً عن سعادته بتوجه الكليات الإنسانية وطلاب الدراسات العليا وطلبة المشاريع في النشر العلمي المرتبط بقواعد بيانات الـ ISI .وشدد أ.د النتشه على أهمية العمل بروح الفريق الواحد  مضيفاً أن الإنتاج العلمي للجامعة بلغ 140 ورقة بحثية  لعام 2014 بزيادة عن الإنتاج العلمي للسنوات السابقة .

ولقد قام بدراسة الطلبات المقدمة للجائزه لجنة مكونه من عميد البحث العلمي أ. د وليد صويلح ونائب الرئيس للشؤون الأكاديميه الدكتور محمد العمله وعميد كلية العلوم الدكتور صبري ناصر وعضوية كل من د. عبدالرحيم أبو صفا والدكتور سائد زيود. وقال أ.د صويلح إن اللجنة نظرت في الترشيحات التي قدمت من كليات الجامعة ومراكزها العلمية لاختيار الباحثين المتميزين ضمن أسس اقرتها ادارة الجامعة . وأضاف صويلح أن الجائزة المقدمة لمكافآت التميز البحثي وجودة النشر تخضع لمجموعة من الأوزان تتعلق بالإنجازات البحثية المنجزة خلال العام الميلادي السابق من ترشحه، كأن ينشر الباحث بحث في مجلات ISI   ومعامل التأثير لها اكثر من واحد ونصف او حصل البحث على اكثر من عشر اشارات من قبل الآخرين.

 


عدد القراءات: 45